تسجيل العلامة التجارية: تعزيز نمو شركتك في أكبر الأسواق الخليجية

تسجيل العلامة التجارية

إن تسجيل العلامة التجارية خطوة أساسية لحماية هوية الشركات ومكانتها في السوق في عالم الأعمال الذي أصبح يتسم بالتنافسية الشديدة، خاصة في أسواق كبيرة مثل السوق السعودي والسوق الإماراتي. وأضحى اتخاذ هذه الخطوة الهامة ليس فقط إجراءً قانونيًا للشركات الناشئة، بل استثمار استراتيجي يعزز الثقة بين الشركة وعملائها، ويحمي العلامة التجارية من التقليد أو الاستخدام غير المشروع.

في هذا المقال، سنستكشف أهمية تسجيل العلامات التجارية، ونلقي الضوء على الخطوات الرئيسية لتحقيق هذه العملية بنجاح من خلال تقديم رؤى ونصائح مفيدة، وسنوضح كيف يمكن لشركة أبشر لاستشارات الأعمال مساعدك في تسجيل علامتك التجارية في السعودية والإمارات.

تعريف العلامة التجارية

تعد العلامة التجارية أحد أهم الأصول لأي شركة، إذ إنها الوجه الذي يُعبر عن هوية الشركة وقيمها ورؤيتها، يمكن أن تتخذ العلامة التجارية أشكالًا متعددة، مثل الأسماء أو الرموز أو الألوان أو الكلمات أو العناوين أو الأختام أو الصور أو النقوش أو الإعلانات أو العبوات أو حتى الأصوات والروائح، فهذه العناصر مجتمعة تشكّل صورة فريدة في أذهان العملاء وتميز البضائع أو الخدمات للشركة، وتدل على ملكية المنتجات لمالك العلامة، ما يسهم في تميز الشركة عن المنافسين.

وبناء على ما سبق ذكره، فإن تسجيل العلامة التجارية يسهل تمييز منتج بعينه، ويفصله قانونيًا عن جميع المنتجات المشابهة له، وتحدد تبعية المنتج لشركة معينة مع الاعتراف القانوني بملكية الشركة للعلامة، إذ تمثل شكلًا من أشكال الملكية الفكرية، ويُشار إليها عالميًا بالرموز ® أو ™ أو ©.

أهمية تسجيل العلامة التجارية

يضمن تسجيل العلامات التجارية كل مما يلي:

  • حماية هوية الشركة، ومنع التقليد أو الاستخدام غير المشروع للعلامة.
  • تمكين الشركات التي تخطط لتوسيع أنشطتها عالميًا الاستفادة من تسجيل العلامة في دول أخرى، ما يوفر ويضمن حماية قانونية في الأسواق الدولية.
  • منع الارتباك لدى العملاء وتأكيد هوية المنتجات والخدمات الأصلية، ما يعزز مكانة الشركة التجارة بينهم.
  • حماية قانونية من الاحتيال والتشخيص.

شروط تسجيل العلامة التجارية

قد تختلف شروط تسجيل العلامة التجارية في الإمارات عن السعودية عن الدول الأخرى، ولكن هناك مجموعة من المعايير الأساسية المشتركة في معظم الأنظمة القانونية مثل:

  • تحديد طبيعة العلامة التجارية سواء أكانت شعارًا، صورةً، أو اسمًا أو أي نوع آخر مما سلف ذكره.
  • التميز والفرادة، إذ يجب أن تكون العلامة التجارية فريدة بما يكفي لتمييز المنتجات أو الخدمات عن تلك التي يقدمها المنافسون، ويجب ألا تكون مشابهة أو مربكة بالنسبة للعلامات التجارية الأخرى المسجلة لتجنب أي تعدِِ على حقوق الملكية الفكرية.
  • ألا تحتوي العلامة التجارية على أي عناصر غير قانونية، أو تخالف النظام والآداب العامة.
  • أن تكون العلامة واضحة ودقيقة بحيث يمكن تمييزها بسهولة، وتكون ملائمة ومعبرة عن المنتجات أو الخدمات التي تقدمها الشركة.
  • الاستخدام الفعلي أو النية في الاستخدام، ففي بعض الأنظمة القانونية يتطلب التسجيل أن تكون العلامة التجارية قيد الاستخدام الفعلي في التجارة، أو أن يكون لدى صاحب الطلب نية حقيقية لاستخدامها.
  • عدم التضليل، فيُحظر أن تضلل العلامة التجارية الجمهور بشأن طبيعة أو نوعية أو موطن المنتجات أو الخدمات التي تمثلها.
  • تصنيف العلامة التجارية ضمن فئات محددة تبعًا لنوع المنتج أو الخدمة التي ستستخدم لها.
  • تقديم كافة المستندات المطلوبة للجهات المعنية.
  • معالجة الشركة لكافة الاعتراضات أو الملاحظات من قبل السلطات إن وُجدت.

ويجب العلم أن الإطار الزمني لتسجيل العلامات التجارية قد يتراوح عادة ما بين 18 إلى 24 شهرًا، وتظل سارية المفعول لعدة سنوات التي قد يختلف عددها بين كل دولة وأخرى، وينبغي تجديدها بعد انقضاء هذه المدة.

تحديات شائعة في تسجيل العلامة التجارية

قد تجد بعض التحديات المتوقعة عند تسجيل العلامات التجارية في السعودية أو الدول الأخرى، والتي تتطلب فهمًا دقيقًا للجوانب القانونية وحقوق الملكية الفكرية، ويبرز التفرد والتميز كأحد هذه التحديات، إذ يجب على الشركات اختيار العلامة التجارية بعناية فائقة وإجراء بحث عميق وشامل لتجنب اختيار علامات مماثلة للغير أو الوقوع في نزاعات قانونية محتملة؛ بسبب انتهاك غير مقصود لحقوق الملكية الفكرية لشركة أخرى، ما يتطلب وقتًا وجهدًا من الشركاء.

وإضافة إلى ذلك، يجب الأخذ في الاعتبار الجوانب القانونية واللوائح المحلية الخاصة بتسجيل العلامة التجارية في دبي، أو في أي دولة أسست شركتك فيها، ما يتطلب تخطيطًا استراتيجيًا ورؤية بعيدة المدى للحفاظ على حماية العلامة التجارية وفاعليتها على مر الزمن. ولتوفير الوقت والجهد يُنصح بالاستعانة بالمتخصصين في هذا المجال كشركة أبشر لاستشارات الأعمال؛ إذ يتمتع فريقنا بدراية عميقة للوائح وقوانين الشركات في كل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

من يمكنه تسجيل علامة تجارية؟

بالتوافق مع تشريعات العلامات التجارية، تُمنح الفئات التالية الحق في تسجيل علاماتهم التجارية:

  • مواطني الدولة بما في ذلك الأفراد والكيانات القانونية النشطة في مجالات التجارة أو الصناعة أو الخدمات أو الحرف.
  • الأجانب، سواء كانوا أفرادًا أو كيانات قانونية لهم الحق القانوني في ممارسة الأنشطة المذكورة داخل الدولة، وكذلك الأجانب في الدول التي تتعامل مع الدولة معاملة بالمثل.
  • أي كيانات قانونية أخرى وفقًا لكل دولة.

خطوات تسجيل العلامة التجارية

تختلف طريقة تسجيل العلامة التجارية من بلد لأخرى، ولكن فيما يلي أهم الخطوات العامة:

  • استيفاء الشروط السالف ذكرها مثل إجراء بحث مسبق لضمان عدم وجود العلامة التجارية بالفعل، وتحديد فئة المنتجات أو الخدمات.
  • تجهيز كافة الوثائق اللازمة لتسجيل العلامة التجارية في كل من السعودية أو الإمارات.
  • تقديم الطلب في الجهة المعنية سواء عن طريق الإنترنت أو التوجه للمكتب المتخصص، وذلك وفقًا للنظام المتبع في كل بلد.
  • دفع رسوم تسجيل العلامة التجارية.
  • مراجعة الطلب والموافقة عليه بعد التأكد من أنه يلبي كافة المتطلبات القانونية، ومن المتوقع احتمالية وجود اعتراضات وتعديلات يجب وضعها في الاعتبار.
  • التسجيل النهائي بعد الموافقة على الطلب، وإصدار شهادة تسجيل رسمية معترف بها.
  • الحفاظ على العلامة التجارية وتجديدها عند انتهاء مدتها.

متطلبات العلامة تجارية في دولة الإمارات

فيما يلي الوثائق المطلوبة لتسجيل علامات تجارية في الإمارات:

  • صورة توضيحية للعلامة التجارية.
  • نسخة واضحة من الرخصة التجارية للشركة.
  • الوكالة القانونية.
  • صورة من جواز السفر.
  • وثيقة أولوية.
  • أية مستندات إضافية قد تكون ضرورية.

متطلبات العلامة تجارية في المملكة العربية السعودية السعودية

  • صورة واضحة للعلامة التجارية المراد تسجيلها.
  • تقديم ترجمة معتمدة للعلامة التجارية من مكتب معترف به، مع توضيح طريقة نطقها إذا كانت بلغة أجنبية.
  • توضيح مُرفق لمعنى العلامة التجارية إن كانت باللغة العربية وغير واضحة للعامة.
  • إرفاق ما يُثبت ملكية النطاق المُستخدم للمواقع الإلكترونية (Domain) إذا كانت الصورة تحتوي على هذا الاسم.
  • يجب إرفاق مستند يُثبت صحة التاريخ المذكور إذا كانت العلامة التجارية تتضمن تاريخًا هجريًا أو ميلاديًا.
  • إرفاق شهادة الإيداع مع ترجمتها إلى العربية في حال كانت العلامة التجارية موجودة في دولة أخرى خلال الستة أشهر التي تسبق خطوة التقديم على التسجيل في السعودية.
  • في حال كانت العلامة التجارية بها درجة علمية، يجب تقديم ما يُثبت استحقاق هذه الدرجة.
  • الحصول على موافقة صاحب الاسم، أو الصورة، أو اللقب، أو الشعار المستخدم في العلامة التجارية.
  • إرفاق الوثائق الداعمة إذا كان الاسم المستخدم عائليًا، مثل السجل التجاري أو الهوية الوطنية.
  • إرفاق شهادة تسجيل العلامة في حال كانت العلامة منتهية الصلاحية، وتجاوزت فترة التجديد، ويرغب المالك في تسجيلها تحت سجل تجاري مختلف أو معدل.

تكلفة تسجيل علامة تجارية

تعتمد تحديد تكلفة تسجيل العلامة التجارية النهائية على العديد من العوامل التي تحدد لك صافي الرسوم المدفوعة، وفيما يلي أهم هذه المعايير والعوامل:

  • اختلاف البلد أو الدولة المعنية، إذ تتفاوت رسوم تسجيل علامة تجارية في الإمارات عن السعودية عن أي دولة أخرى.
  • عدد الفئات، إذ قد ترتفع التكلفة كلما زادت عدد الفئات التي تندرج تحتها العلامة التجارية.
  • تكلفة تقديم الطلب نفسه ورسوم النشر وتسجيل العلامة.
  • رسوم الخدمات القانونية في حال الاستعانة بشركات متخصصة لإنهاء الإجراءات.
  • رسوم إجراء بحوث للتحقق من تفرد العلامة التجارية وعدم تعارضها مع علامات أخرى إذا تطلب الأمر.
  • رسوم الترجمة إذا تطلبت شروط التسجيل تقديم مستند مترجم باللغة الرسمية للدولة المعنية.
  • رسوم التجديد، والتي عادة ما تُدفع كل عشر سنوات (وفقًا لكل دولة).

كيف تساعد شركة أبشر في تسجيل العلامات التجارية؟

تقدم شركة أبشر للأعمال مجموعة شاملة من الخدمات المتخصصة في تسجيل العلامات التجارية، إذ يهتم فريقنا بكافة التفاصيل في هذه العملية بدءًا من المساعدة على اختيار العلامة التجارية المناسبة وإجراء البحوث اللازمة، مرورًاً بإعداد وتقديم الطلبات، وصولًا إلى التعامل مع الإجراءات القانونية واستيفاء الشروط المطلوبة.

تتميز شركة أبشر لاستشارات الأعمال بالتزامها الصارم بتقديم حلول متكاملة ومخصصة لعملائها، معتمدين على الخبرة الواسعة والفهم الدقيق للتشريعات في الإمارات والسعودية، ما يجعلها شريكًا مثاليًا لدعم عملائها في كل خطوة من خطوات تسجيل العلامة التجارية.

وختامًا يعد تسجيل العلامات التجارية خطوة استراتيجية مهمة لأي شركة تسعى لتعزيز هويتها التجارية وحماية مصالحها. تواصل معنا الآن للحصول على المساعدة الاحترافية في تسجيل علامتك التجارية وحمايتها.

اقرأ أيضًا: الاستثمار في السعودية